English | Kurdî | کوردی  
 
من ادب المهجر ...... مَنْ يُقاسِمني رغيف الغربة؟
الإعلان
 
تصویت
معرض الصور
2021-01-06 [01:23 AM]

بدل رفو غراتس \ النمسا


 

 

مَنْ يُقاسِمني رغيف الغربة؟

كي اُلملم حزني الغائم ..

الذي يجدف صوبي

ويرفع شكواه لقلبي وميلادي ..

كي لا تكبر الاسئلة فتستعر آهاتي ..

 ليمتص سر البقاء من حياتي..!

***         ***

الحزن لغة..

لا يجيدها سوى دروب الندم ..

والخنوع للغزاة وسيوف الوهم ..

لا يطرق سوى ابواب الفقراء ..

وقلوب الحيارى

في حضن لهيب الوطن!!

***            ***

أحتسي قدح الصبر ..

وصور الطفولة تحتفل في مخيلتي

لتطيّب الحياة .. !

طائر ظمآن انا..

اُصارع مرافئ الغربة

وقسوة الليالي وراء ضباب الخريف..!

أتمعن جزر الريح ..

اخطو صوب طرق تجهز على ليال

وبقايا ذكريات وطن..!

***          ***

تنفجر الزنابق ، النوارس،أهازيج الهوى،

وصحوة الحلم من راية تحتضن فؤادي حزناً ..

بكبرياء وشموخ ..!

عدوت طويلا باحثاً عن عينيك ..

عن وطن في اساطير البلدان،

عن انكسارات عطش الخريف،

وكأس الشهد المزيف على شفاه طاغية..!

***        ***

رافقتني النجوم ، الأقمار، البراكين، الاحلام،

 الى أرض النرجس والياسمين . .

قالوا : ارضنا مباركة ..هي مرفأنا الأخير ..

معمدة ببركة السماء ، تعشق الخير ..

اريجها يغتال رعب الغربة ،

ارضنا ..دفء لثكالى الحزن والحرب..!

***          ***

مَنْ يُقاسِمني رغيف الغربة؟

لا أقدر على الإنتظار ..

إشتقت لرقصة الحرية .. لرقصة وطن

على رمال البحر الثمل..

إليَّ..إليَّ

لنكفكف دموع الغربة،

على ضفاف العشق ،

تحت ظلال اشجار السلام وقطرات المطر ..

كي لا تنطفئ شعلة الحياة ..

وليطل وطن الحلم في اعيننا

اغنية المهد والام والجبل..!

 

 

غراتس \ النمسا





مشاهدة 196
 
 
معرض الفیدیو
أقوي رجل في العالم
لا تقتربوا من هذا الرجل العجوز
فيل صغير يصطاد العصافير
تصارع على الطعام
لاتضحك على احد لكي لا يضحكوا عليك
 
 

من نحن | ارشیف | اتصل بنا

جمیع الحقوق محفوظة وكالة أنباء زاگروس

Developed By: Omed Sherzad