English | Kurdî | کوردی  
 
فیفا يناقش زيادة منتخبات كأس العالم
الإعلان
 
تصویت
معرض الصور
2016-10-12 [07:55 PM]

ZNA- أربيل


 

يناقش الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) عددا من القضايا الساخنة والملحة خلال اجتماعات مجلس الاتحاد الدولي التي ستنعقد غدا الخميس وبعد غد الجمعة، من أبرزها إجراء إصلاحات فيما يتعلق بتقديم الملفات الخاصة بتنظيم نهائيات كأس العالم عام 2026.

وأشار جدول أعمال اجتماعات مجلس الاتحاد الدولي، الذي كان يعرف سابقا باسم المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي، إلى أن المجلس سيناقش "تحديث عملية تقديم ملفات تنظيم المونديال عام 2026".

غير أن مجتمع كرة القدم الدولي قد اهتز، في أعقاب تصريحات السويسري جياني إنفانتينو رئيس فيفا خلال تواجده بكولومبيا الأسبوع الماضي، والتي أوضح خلالها تفكيره في زيادة عدد المنتخبات المشاركة في مونديال 2026 إلى 48 منتخبا بدلا من عددها الحالي البالغ 32 منتخبا.

وأعربت الاندية الكبرى والجهات المنظمة لبطولات الدوري الأوروبية عن قلقها البالغ إزاء تلك التصريحات، كما أبدى عددا من المدربين، في مقدمتهم يواخيم لوف مدرب المنتخب الألماني، رفضهم لهذه الفكرة .

ورغم محاولة مسؤولي فيفا تهدئة الأمور بالقول أن فكرة إنفانتينو سوف يتم مناقشتها فقط خلال الاجتماع القادم، إلا أن مازالت هناك مخاوف من رغبة المسؤول السويسري في تحويل أفكاره الشخصية إلى واقع ملموس في أسرع وقت ممكن، متبعا بذلك سياسة معلمه الفرنسي ميشيل پلاتيني، الرئيس السابق للاتحاد الأوروبي للعبة (يويفا).

وكان إنفانتينو،سكرتيرا عاما ليويفا، حينما فاجأ پلاتيني الجميع بإقامة النسخة القادمة لبطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2020) في 13 دولة أوروبية، في سابقة هي الأولى في تاريخ بطولات اليورو.

وبالنظر إلى ما يمتلكه مجلس الاتحاد الدولي من قوة، فإن بإمكانه اتخاذ إجراءات سريعة، ومماثلة فيما يتعلق بكأس العالم، وليس في العام المقبل كما تردد حتى الآن.

وبينما تقرر إسناد تنظيم مونديال 2018 و2022 إلى روسيا وقطر على الترتيب، فإن إنفانتينو قد تعهد قبل انتخابه رئيسا لفيفا في شهرفبراير الماضي، بزيادة عدد المنتخبات المشاركة في كأس العالم إلى 40 منتخبا.

وكشف إنفانتينو "إن المزيد من البلدان والمناطق في العالم ستكون سعيدة" مع زيادة عدد المنتخبات المشاركة في المونديال.

ورغم ذلك، فانه يبدو ان إنفانتينو قد نحى جانبا فكرة مشاركة 40 منتخبا في مرحلة المجموعات بالمونديال ، عقب طرحه خطة أخرى تعتمد على اشتراك 48 منتخبا في المونديال وفقا لحسابات معقدة.

وتتمثل خطة إنفانتينو الجديدة على مشاركة 48 منتخبا في كأس العالم، حيث تصعد المنتخبات المتأهلة الـ16 الأولى في التصفيات إلى المونديال مباشرة، فيما تواجه المنتخبات الـ32 بعضها البعض في دور تمهيدي إقصائي من مباراة واحدة، ليتأهل منها 16 منتخبا إلى المنتخبات التي أعفيت من هذا الدور، حتى تعود البطولة بعد ذلك إلى شكلها الحالي بمشاركة 32 منتخبا.

وفي حال دخول هذه الفكرة حيز التنفيذ، فإن النهائيات سوف تشهد إقامة 80 مباراة، وهو ما يعني استحالة إقامتها خلال شهر واحد، في حين أن إنفانتينو لا يستبعد إمكانية تنظيم المونديال في أكثر من دولة مستقبلا.

وأقيمت جميع النسخ السابقة لكأس العالم في بلد واحد باستثناء البطولة التي أقيمت عام 2002 بكوريا الجنوبية واليابان.

ورغم ذلك، فإن البعض يعتقد أنه بالإمكان التوصل لحل توافقي بين كلتا الفكرتين.

ويعتمد هذا السيناريو على تأهل 24 منتخبا إلى المونديال مباشرة، فيما تخوض الـ16 منتخبا الأخرى دورا فاصلا، ليصعد منها ثمانية منتخبات، لتلعب البطولة بمشاركة 32 منتخبا.ويأتي هذه الفكرة من أجل تقليل عدد المباريات إلى 72 مباراة، ولكن هذا يعني عودة إنفانتينو إلى خطته القديمة التي تستهدف مشاركة 40 منتخبا في كأس العالم.

 

 

د پ أ





مشاهدة 865
 
 
معرض الفیدیو
أقوي رجل في العالم
لا تقتربوا من هذا الرجل العجوز
فيل صغير يصطاد العصافير
تصارع على الطعام
لاتضحك على احد لكي لا يضحكوا عليك
 
 

من نحن | ارشیف | اتصل بنا

جمیع الحقوق محفوظة وكالة أنباء زاگروس

Developed By: Omed Sherzad