English | Kurdî | کوردی  
 
قلق أممي على المدنيين في مناطق سيطرة داعش بالموصل
الإعلان
 
تصویت
معرض الصور
2017-02-16 [07:21 AM]

ZNA- أربيل


أعلنت الأمم المتحدة الأربعاء أن الظروف المعيشية في الجانب الغربي من مدينة الموصل حيث يحتجز تنظيم داعش الارهابي قرابة 750 ألف مدني، تتدهور بسرعة وتشكل مصدر قلق كبير للمنظمة الدولية.

 

وقالت منسقة المساعدات الإنسانية في المنظمة في العراق ليز گراند في تصريحات صحافية إن "العائلات تواجه مشاكل كبيرة، ونصف المحلات التجارية قد أغلقت"، مشيرة إلى توقع نزوح 250 ألف شخص من الجانب الغربي.

 

وتحدثت المسؤولة الدولية خلال زيارة لمخيم حسن شام الواقع بين الموصل وأربيل، كبرى مدن إقليم كوردستان، عن وجود 20 مخيما للنازحين وموقعا للطوارئ حول المدينة. وقالت إن الأمم المتحدة وشركاءها "سارعوا لبناء مواقع جديدة جنوب الموصل".

 

يذكر أن القوات العراقية أكملت تطويق الموصل وتستعد لاستعادة السيطرة على الجانب الغربي للمدينة، آخر أكبر معاقل التنظيم في العراق. وكانت القوات العراقية قد استرجعت الجانب الشرقي من قبضة داعش في إطار عملية عسكرية كبرى انطلقت قبل أربعة أشهر.

 

ويعد الجانب الغربي أصغر من حيث المساحة لكنه أكثر كثافة سكانية مقارنة بالجانب الشرقي، ويقطنه نحو ثلاثة أرباع مليون شخص يعشون ظروفا قاسية جراء الحصار وبسبب العمليات العسكرية.





مشاهدة 661
 
 
معرض الفیدیو
أقوي رجل في العالم
لا تقتربوا من هذا الرجل العجوز
فيل صغير يصطاد العصافير
تصارع على الطعام
لاتضحك على احد لكي لا يضحكوا عليك
 
 

من نحن | ارشیف | اتصل بنا

جمیع الحقوق محفوظة وكالة أنباء زاگروس

Developed By: Omed Sherzad