English | Kurdî | کوردی  
 
المهندس: أفخر بكوني جندياً لدى سليماني واريد ان ادفن في طهران
الإعلان
 
تصویت
ماهو رأيك فى التصميم الجديد


2329
25.9%
جيد جداً
1833
20.4%
جيد
1754
19.5%
متوسط
1490
16.6%
رديْ
1579
17.6%
لاأعرف
کۆی دەنگەکان:8985
معرض الصور
2017-04-04 [08:02 PM]

ZNA- أربيل


عبر القيادي البارز في الحشد الشعبي، أبومهدي المهندس، بلغة فارسية بليغة، على شاشة تلفزيون حكومي إيراني عن فخره بكونه "جندياً" لدى قاسم سليماني، قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني.

وبث تلفزيون "أفق" الحكومي الإيراني وثائقياً عن المهندس ودوره بالحشد الشعبي وسيرة تدرجه في صفوف الحرس الثوري الإيراني والجماعات العراقية كـالمجلس الأعلى وفيلق بدر، متحدثا عن ولائه لمبدأ ولاية الفقيه وتبعيته للمرشد الإيراني علي خامنئي وإخلاصه لتحقيق أهداف الثورة الخمينية.

وقال المهندس خلال الوثائقي باللغة الفارسية التي يتقنها إن "الجهاد" بالنسبة له يعتبر "ترفيهاً"، معتبراً أن "جهاده" امتد من العمل ضد النظام العراقي السابق والقتال في الحرب مع إيران ضد بلده العراق، إلى العمليات والتفجيرات التي قام بها في الكويت، حتى الاشتراك في العمليات مع القوات الإيرانية ضد منظمة مجاهدي خلق المعارضة.

ورداً على سؤال حول شعوره بأنه على قائمة الإرهاب الأميركية قال المهندس إنه "يفخر" بهذا، وتمنى في حال موته أن يدفن في "مقبرة الشهداء" بطهران وليس في بلده العراق.

وحول سبب إتقانه للغة الفارسية، قال أبومهدي المهندس للمذيع إنه "تعلم اللغة الفارسية، لأنها لغة الثورة بينما العربية لغة القرآن"، ونسب الكلام لآية الله بهشتي أحد قادة الثورة الإيرانية.

وخلال المقابلات المتقطعة مع المهندس ضمن الوثائقي وجه المذيع سؤالاً له، حول من يحب من الإيرانيين أكثر؟ فأجاب: الولي الفقيه السيد (خامنئي) ومن ثم اللواء قاسم سليماني.



مشاهدة 17323
 
 
معرض الفیدیو
أقوي رجل في العالم
لا تقتربوا من هذا الرجل العجوز
فيل صغير يصطاد العصافير
تصارع على الطعام
لاتضحك على احد لكي لا يضحكوا عليك
 
 

من نحن | ارشیف | اتصل بنا

جمیع الحقوق محفوظة وكالة أنباء بيامنير

Developed By: Omed Sherzad