English | Kurdî | کوردی  
 
ميركل ومنافسها شولتز يتحدان ضد انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي
الإعلان
 
تصویت
معرض الصور
2017-09-04 [10:22 AM]

اربيل (Zna)


خلال المناظرة التلفزيونية التي جمعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، بمنافسها رئيس الحزب الديمقراطي الاشتراكي الألماني، مارتن شولتز، قُبيل الانتخابات الألمانية العامة، اتفق الطرفان على الوقوف ضد انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي.

وتصدرت أزمة اللاجئين والموقف من تركيا أجندة النقاشات التي جمعت ميركل بمنافسها شولتز، ومن المتوقع أن تؤثر هذه النقاشات على قرارات المصوتين.

وانتقد مارتن شولتز خلال المناظرة سياسة حكومة ميركل تجاه اللاجئين بالقول: "لقد أخطأنا لأننا لم نُشرك أوروبا في أزمة اللاجئين وتحملت ألمانيا الأعباء بمفردها، واليوم نرى الرئيس الهنغاري ورئيس أحد الأحزاب البولندية يتهربان من المسؤولية، وألمانيا تتحمل الأعباء بالنيابة عن هذين البلدين، لذلك نحن بحاجة لحل جذري بخصوص أزمة اللاجئين".

كما تحدث شولتز عن موقف بلاده من تركيا، وأكد أنه "في حال أصبح رئيس وزراء ألمانيا، فسوف يعمل على تعطيل مفاوضات انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي".

من جهتها أكدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، أنها "لم تدعم يوماً انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي".

وأضافت ميركل: "سأفكر بالموقف المستقبلي لبلادنا، وأطالب الاتحاد الأوروبي بإيقاف المساعدات عن تركيا فوراً، وسنرى من الذي سيغلق الباب، نحن أم تركيا، ولكن قبل ذلك يجب إعادة 12 إلى 14 مواطن ألماني معتقلين في تركيا".

وبحسب استبيان للرأي العام، فإن كلمة أنجيلا ميركل خلال هذه المناظرة التلفزيونية أثرت على المشاهدين، وفي هذا السياق أفادت شركة "ARD" للاستبيانات، بأن "49% من المشاهدين يصدقون كلام ميركل، في حين يؤيد 29% منافسها شولتز".

يذكر أن الانتخابات البرلمانية الألمانية ستنطلق في يوم 24 أيلول/سبتمبر الجاري. 





مشاهدة 1708
 
 
معرض الفیدیو
أقوي رجل في العالم
لا تقتربوا من هذا الرجل العجوز
فيل صغير يصطاد العصافير
تصارع على الطعام
لاتضحك على احد لكي لا يضحكوا عليك
 
 

من نحن | ارشیف | اتصل بنا

جمیع الحقوق محفوظة وكالة أنباء زاگروس

Developed By: Omed Sherzad