English | Kurdî | کوردی  
 
عائلة بريطانية «محصنة» من الألم
الإعلان
 
تصویت
معرض الصور
2017-12-18 [11:36 AM]

ZNA- أربيل


يعكف فريق بحث بريطاني على دراسة حالة عائلة بريطانية لديها حصانة ضد الألم؛ ما يعني أنها لا تشعر بالحروق، ولا تحس بالألم الناجم عن كسور العظام.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي» الأحد، أن فريقا من جامعة لندن يحاول فهم ما يسبب عدم شعور أفراد العائلة بالألم؛ لاستخدام ذلك في تطوير علاجات لتسكين الألم.

وقالت ليتيزيا مارسيلي، 52 عاما، إنها أدركت أنها مختلفة عن الآخرين منذ أن كانت صغيرة في السن، لكنها ليست الوحيدة؛ فخمسة من أفراد عائلتها يعيشون الحالة نفسها.

وأضافت: «نعيش حياتنا اليومية بشكل عادي، ربما بشكل أفضل من الآخرين، لأننا نادرا ما نمرض، ولا نكاد نحس بالألم».

وتعيش والدة ليتيزيا وابناها وأختها وابنة أختها الحالة نفسها التي اصطلح على تسميتها «متلازمة مارسيلي» نسبة إلى العائلة.

وأوضحت ليتيزيا، أن الأمر ينطوي على مخاطر أيضا؛ فأحيانا تصاب هي وأفراد عائلتها بكسور أو حروق ولا يحسون إلا عندما يتطور الأمر إلى التهابات. ويأمل العلماء الذين درسوا حالات أفراد العائلة من كثب أن يساعدهم ذلك في تطوير وسيلة لتخفيف الإحساس بالألم عند الناس العاديين. وقال رئيس فريق البحث الدكتور جيمس كوكس من جامعة لندن، إن «أجسام أفراد العائلة تحتوي على الأعصاب جميعها، لكن بعضها لا يعمل كما يجب».

وأضاف إن «الفريق يحاول فهم ما يسبب عدم الشعور بالألم، لاستخدام ذلك في تطوير علاجات لتسكين الألم».

ورسم الفريق الخريطة الجينية لأفراد العائلة، وحددوا تغيرا معينا في أحد الجينات التي تحمل اسم (ZFHX2)

ثم أجروا تجربة على الفئران بتجريدها من الجين المذكور؛ فلاحظوا أنها لم تعد تشعر بالحرارة المرتفعة.

وأشار الفريق، إلى أن هناك حاجة لمزيد من الأبحاث لفهم كيفية تأثير التغير الجيني على الإحساس بالألم.

ويعتقد العلماء أن هذه العائلة هي الوحيدة في العالم التي لا تشعر بالألم.





مشاهدة 6610
 
 
معرض الفیدیو
أقوي رجل في العالم
لا تقتربوا من هذا الرجل العجوز
فيل صغير يصطاد العصافير
تصارع على الطعام
لاتضحك على احد لكي لا يضحكوا عليك
 
 

من نحن | ارشیف | اتصل بنا

جمیع الحقوق محفوظة وكالة أنباء زاگروس

Developed By: Omed Sherzad