English | Kurdî | کوردی  
 
قيادي بالديمقراطي الكوردستاني: كان على معصوم الاستقالة من منصبه
الإعلان
 
تصویت
معرض الصور
2018-03-13 [11:05 AM]

ZNA- أربيل


أشار قيادي في الحزب الديموقراطي الكوردستاني، امس الإثنين، أنه كان من واجب رئيس الجمهورية العراقية فؤاد معصوم (قيادي بالوطني الكوردستاني يشغل المنصب من حصة الكورد) ، أن يقدم إستقالته اذا كان ممثلاً للكورد فعلاً في بغداد ، لافتاً الى ان أهميته للكورد كأهمية الرئيس الآذربيجاني بالنسبة لهم ، في اشارة الى عدم استفادة الكورد منه .

 

وحول تصريح معصوم بشأن حياديته تجاه مسألة حصة إقليم كوردستان من الموازنة السنوية في العراق ، قال عضو مجلس قيادة الحزب الديموقراطي الكوردستاني ، علي عوني، لـموقع (باسنيوز)، "لو كان فؤاد معصوم ممثلاً للكورد، كان يتعين عليه أن يقدم استقالته".

 

وشبّه عوني رئيس جمهورية العراق من حيث أهميته للكورد برئيس جمهورية آذربيجان، إلهام علييف، وهو كوردي الاصل كذلك، موضحاً بالقول "ما الذي يميز وجود معصوم في بغداد عن وجود علييف في آذربيجان، وكلاهما كورديان؟ ما الذي يقدمانه للكورد؟ بالطبع لا شيء"، مستدركاً أن "فؤاد معصوم لم يفعل شيئاً للكورد، وأن وجوده من عدمه هو على حساب شخصيته وسمعته ".

 

وكان رئيس الجمهورية، فؤاد معصوم، قد أعلن في تصريح سابق أنه لا يتدخل في مسألة تقليص حصة إقليم كوردستان من الموازنة العامة وأن الرئاسة ستبحث فقط «الأخطاء الفنية والخلل الدستوري» في قانون الموازنة الاتحادية للعام 2018، وليس نسبة إقليم كوردستان منها.  

 

وكان البرلمان العراقي، ورغم معارضة ومقاطعة الكتل الكوردستانية، قد أقر في جلسته يوم 3 آذار / مارس مشروع قانون الموازنة الاتحادية لعام 2018 بالغالبية النيابية .

 

وخفضت الحكومة العراقية برئاسة حيدر العبادي، في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، حصة إقليم كوردستان في موازنة العام الحالي من 17 إلى 12.6 بالمائة.





مشاهدة 661
 
 
معرض الفیدیو
أقوي رجل في العالم
لا تقتربوا من هذا الرجل العجوز
فيل صغير يصطاد العصافير
تصارع على الطعام
لاتضحك على احد لكي لا يضحكوا عليك
 
 

من نحن | ارشیف | اتصل بنا

جمیع الحقوق محفوظة وكالة أنباء زاگروس

Developed By: Omed Sherzad