English | Kurdî | کوردی  
 
پومپيو يكشف : هكذا سنحجم المليشيات الإيرانية في العراق وسوريا
الإعلان
 
تصویت
معرض الصور
2018-07-12 [09:30 AM]

ZNA- أربيل


قبل أقل من شهر على سريان العقوبات الاقتصادية الأميركية على إيران ، تعهد وزير الخارجية الأميركي مايك پومپيو بالتصدي لسلوك إيران «الشرير»، وتحجيم ميليشياتها بالمنطقة، محذرا النظام الإيراني من أن ممارساته الخبيثة ستكلفه باهظا .

 

وقال پومپيو الذي قام بزيارة إلى الإمارات أمس الاول، في تصريحات لـ "سكاي نيوز عربية ": "إن الإدارة الأميركية ملتزمة بالتصدي للسلوك الإيراني الشرير".

 

وأضاف أن بلاده تعمل على تحجيم ميليشيات طهران في اليمن والعراق ولبنان، إضافة إلى سورية، حيث تسعى واشنطن للتوصل إلى حل سياسي ينهي النزاع المستمر منذ 2011.

 

وفي المقابلة، كشف پومپيو عن السيناريو الأميركي للتصدي للتهديدات الإيرانية الأخيرة والتلويح بتعطيل حركة الملاحة النفطية في المنطقة، وإغلاق مضيق هرمز إذا نجحت واشنطن في فرض حظر شامل على صادراتها من النفط.

 

وقال: " كل شيء يبدأ بالسلوك السيئ لإيران وإطلاق الصواريخ من اليمن التي تستهدف كل دول الخليج. لذا، فإن السياسة الأميركية تهدف إلى ردع مثل هذه الأمور".

 

وتابع : " وفي ما يتعلق بهذه التهديدات ، فإن على العالم أن يعي أن الولايات المتحدة ملتزمة بالمحافظة على خطوط الملاحة البحرية وتدفق النفط إلى أنحاء العالم. وسنستمر في هذا الالتزام".

 

واعتبر الوزير أن "من الأمور الرائعة هو أننا نحظى بشركاء رائعين في دول مثل الإمارات والسعودية، وعديد من الدول الأخرى. البحرينيون يعملون معنا لردع السلوك الإيراني الشرير. ونعمل على تحجيم الحوثيين في اليمن، وحزب الله في سورية ولبنان".

ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد مجتمعاً ببومبيو في أبوظبي أمس (رويترز)

وأكد أن بلاده عملت مع الإمارات والسعودية على تقليل خطر التهديد الإيراني في اليمن، حيث ساعدت في "رصد وكشف عمليات تهريب الأسلحة الإيرانية إلى المنطقة".

 

وأردف قائلا: "في العراق وسورية، تعمد الميليشيات الشيعية إلى إلحاق ضرر حقيقي بالمواطنين العاديين. لذا، فإننا ننوي القيام بأمور عدة. وأكثر الأمور التي نركز عليها اليوم هي حرمان إيران من القدرات المالية التي تمكنها من الاستمرار في سلوكها السيئ".

 

وأوضح الوزير: "هي سلسلة واسعة من العقوبات التي لا تستهدف الشعب الإيراني، بل تهدف إلى إقناع النظام الإيراني بأن سلوكياته الشريرة غير مقبولة ، وسيترتب عليها كلفة باهظة ".

 

وأكد أن إدارة الرئيس دونالد ترامپ تدرك أن الاتفاق الدولي الذي انسحبت منه واشنطن بشأن برنامج إيران النووي كان طريقا لتملك سلاح نووي ، وستمنع ذلك ، مشيراً إلى العمل مع الأوروبيين على خلق خطة جديدة لوقف البرنامج الإيراني.

 

وشدد الوزير الأميركي على ضرورة أن يدرك النظام الإيراني أنه لن يكافأ على ممارساته الخبيثة، والوضع الاقتصادي لن يتحسن حتى تعود إيران دولة طبيعية.

 

ولفت إلى أن واشنطن ستعمل على ضمان التزام العالم بتنفيذ العقوبات التي فرضتها على طهران ، مؤكدا أن الحصول على النفط الإيراني بعد 4 نوفمبر سيعد خرقا للعقوبات الأميركية.





مشاهدة 430
 
 
معرض الفیدیو
أقوي رجل في العالم
لا تقتربوا من هذا الرجل العجوز
فيل صغير يصطاد العصافير
تصارع على الطعام
لاتضحك على احد لكي لا يضحكوا عليك
 
 

من نحن | ارشیف | اتصل بنا

جمیع الحقوق محفوظة وكالة أنباء زاگروس

Developed By: Omed Sherzad