English | Kurdî | کوردی  
 
بسبب العراق.. "BBC" تفجر غضب الكويتيين.. ثم تعتذر
الإعلان
 
تصویت
معرض الصور
2018-08-03 [10:27 AM]

ZNA- أربيل


أثارت قناة "بي بي سي العربية" سخط الكويتيين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، قبل أن تعتذر لاحقا.

 

"بي بي سي"، خلال برنامج "تريندينگ"، حول التصريحات الأخيرة للسفير العراقي بالكويت علاء الهاشمي، قالت مقدمة البرنامج إن الكويت كانت تابعة للعراق قبل عام 1920.

 

وأثارت عبارة المذيعة ردود فعل ساخطة من قبل مغردين كويتيين، دعوا القناة إلى الاعتذار للشعب الكويتي، ومحاسبة المذيعة.

 

وقال مغردون إن مثل هذا الخطأ، الذي يمس تاريخ البلاد، لا يمكن غض الطرف عنه، ولا بد للقناة من مراجعة حساباتها.

 

وفي وقت لاحق، أصدرت "بي بي سي" بيانا، اعتذرت فيه، وأوضحت أن المذيعة رانيا العطار نسيت أن تنسب سؤالها إلى العراقيين.

 

وتابع البيان: "يهم بي بي سي أن تؤكد على أن سياستها التحريرية تقضي بنقل كل وجهات النظر، ووضعها بتصرف المشاهد، وهي لا يمكن أن تكون طرفا أو أن تتبنى وجهة نظر على حساب أخرى، خصوصا في المسائل الخلافية. وبمراجعة المقابلة، بدا واضحا أن السؤال طرح في صيغة خاطئة وغير واضحة أو ملائمة لمعايير الحياد التي تتبعها بي بي سي، فاقتضى الاعتذار".

 

وأضاف البيان: "يهم بي بي سي أيضا أن تؤكد أنها تتعاطى مع هذه المسائل المتعلقة بسياستها التحريرية القائمة على التوازن والموضوعية والحيادية بجدية كبيرة، وتقوم بكل ما يلزم للتأكد من أن هذه المعايير متّبعة في منصاتها كافة".

 

ونشرت المذيعة رانيا العطار تغريدات، أكدت فيها أنها لم تقصد تبني الرواية القائلة بتبعية الكويت للعراق.

 

وكانت وزارة الإعلام الكويتية أعربت عن استيائها وسخطها تجاه "بي بي سي"، متهمة القناة بتزييف الحقائق.

 

وقالت الوزارة إنها تستغرب وقوع هذا الخطأ من المذيعة في الذكرى الـ28 لغزو الكويت من قبل صدام حسين.

 

 





مشاهدة 676
 
 
معرض الفیدیو
أقوي رجل في العالم
لا تقتربوا من هذا الرجل العجوز
فيل صغير يصطاد العصافير
تصارع على الطعام
لاتضحك على احد لكي لا يضحكوا عليك
 
 

من نحن | ارشیف | اتصل بنا

جمیع الحقوق محفوظة وكالة أنباء زاگروس

Developed By: Omed Sherzad