English | Kurdî | کوردی  
 
رسميا .. العراق يختار الشركة المنفذة لميناء الفاو ويوقع عقد الـ 2.6 مليار دولار
الإعلان
 
تصویت
معرض الصور
2020-12-31 [10:39 AM]

ZNA- أربيل


وقع العراق، الأربعاء، صفقة بقيمة 2.6 مليار دولار مع شركة دايو الكورية الجنوبية لبناء المرحلة الأولى من ميناء الفاو الكبير، الذي كان يخطط لإنشائه منذ سنوات على سواحل العراق الجنوبية في محافظة البصرة.

 

وبموجب العقد، ستبني دايو خمس أرصفة تفريغ للسفن وفناء للحاويات، كما ستقوم بأعمال تجهيز القاع البحري لاستقبال الناقلات.

 

وتعرض المشروع لكثير من التعقيدات منذ وضع حجر أساسه في العام 2008، ولم يكتمل مشروع كاسر الأمواج فيه حتى قبل أشهر.

 

وقال وزير النقل العراقي ناصر الشبلي في بيان  إن "المشروع الاستراتيجي العملاق سيوفر عشرات الآلاف من فرص العمل للشباب".

 

وتشير دراسات متنوعة إلى الأهمية الكبيرة لميناء الفاو اقتصاديا للعراق وللمنطقة أيضا، واكتسب أيضا أهمية بسبب الجدل المستمر بين العراق والكويت التي أنشأت ميناء مبارك الكبير على الضفة المقابلة.

 

وقال مدير عام الشركة العامة لموانئ العراق فرحان محيسن الفرطوسي إن المشروع يتضمن إنشاء قناة ملاحية بطول (14) كم، تمتد إلى عرض البحر، وإنشاء الحوض الخاص بالبواخر التي سترسو في الميناء، إضافة إلى نفق تحت الماء، وهو الأكبر من نوعه، حيث سيربط ميناء الفاو الكبير بخور الزبير وطريق يربط بين الأرصفة والنفق.

 

وأشار إلى أن "عملية حفر مرسى الميناء والقناة الملاحية، بعمق (١٩،٨م) بحاجة إلى رفع (١١٠ مليون م٣) من الترسبات الطينية .

 

مؤكدا ان العمل سيبدأ في الأيام القادمة لاسيما وأن الشركة المنفذة تمتلك الآليات اللازمة الموجودة في أرض الميناء للشروع بالعمل .

 

وحاولت كتل سياسية عراقية  تحويل العقد لمنحه لشركة صينية، وهاجمت العقد مع دايو الذي كاد أن يلغى في اللحظات الأخيرة بسبب مشاكل تتعلق بالتمويل.

 

لكن الشركة العامة للموانئ العراقية أعلنت قبل أيام استبعاد شركة صينية من المنافسة واختيار دايو، بعد أن اتهمت وزارة النقل العراقية في وقت سابق شركة دايو بالتراجع عن مشروع الميناء.





مشاهدة 574
 
 
معرض الفیدیو
أقوي رجل في العالم
لا تقتربوا من هذا الرجل العجوز
فيل صغير يصطاد العصافير
تصارع على الطعام
لاتضحك على احد لكي لا يضحكوا عليك
 
 

من نحن | ارشیف | اتصل بنا

جمیع الحقوق محفوظة وكالة أنباء زاگروس

Developed By: Omed Sherzad