English | Kurdî | کوردی  
 
بعد اشتباكات البصرة.. أبو رغيف في مرمى سهام العصائب
الإعلان
 
تصویت
معرض الصور
2021-05-22 [02:18 AM]

ZNA- أربيل


قبل نحو 10 أيام اشتعل ليل محافظة البصرة جنوب العراق بالرصاص، على خلفية اشتباكات بين مجاميع مسلحة قيل إنها تابعة لعصائب أهل الحق، وبين قوة من خلية الصقور الاستخبارية، التي يديرها وكيل وزارة الداخلية لشؤون الاستخبارات، أحمد أبو رغيف.

 

ويبدو إن إدارة أبو رغيف المباشرة للخلية جعلته - من جديد - تحت سهام الميليشيات التي يطالب نواب عنها في البرلمان العراقي بإقالته بتهمة "التآمر" ونقل ضباط من الخلية إلى خارجها.

 

وقالت مصادر أمنية لموقع الحرة إن الاشتباكات اندلعت بعد محاولة قوة من جهاز مكافحة الإرهاب اعتقال مسؤول في ميليشيا العصائب اسمه صباح الوافي، يعمل كمسؤول للدعم اللوجستي للميليشيا في المحافظة.

 

وبحسب مصدرين أمنيين من محافظة البصرة فإن "الوافي لم يعتقل، وكذلك لم يجر اعتقال مسؤولين آخرين منهم شخص اسمه عمار".

 

وقال أحد المصدرين وهو من مديرية استخبارات المحافظة إن "الوافي انتقل إلى مكان مجهول"، فيما قال المصدر الثاني وهو من فوج مكافحة الإرهاب في المحافظة إن "الوافي مطلوب بتهم قتل".

 

ولم تؤكد أي جهة رسمية عراقية هذه الاتهامات بصورة رسمية.

 

ورغم أن الوافي لم يعتقل، لكن المصدر في جهاز مكافحة الإرهاب العراقي يقول إن "ابن الوافي أصيب في عملية الاعتقال بجروح طفيفة".

 

ورغم أن المصادر تقول إن جهاز مكافحة الإرهاب هو من قام بالعملية، إلا أن مسلحي العصائب هاجموا مقر خلية الصقور في مجمع القصور الرئاسية في المحافظة "ظنا منهم بأن الخلية هي من نفذ محاولة الاعتقال" بحسب قائد عمليات البصرة الذي أقيل إثر العملية، أكرم صدام، والذي قال قبل إقالته إن "القيادات الأمنية تدخلت وتم حل القضية".

 

كشف وزير الدفاع العراقي جمعة عناد، الأربعاء، أن السبب الذي دفع لإقالة قائد عمليات البصرة السابق من منصبه هو نتيجة محاولته حل "مشكلة" القصور الرئاسية على الطريقة "العشائرية".

 

ويقول المحلل الأمني العراقي، سعيد جبير الزاملي، إن "مقاتلي العصائب ارتكبوا فعل التمرد حينما هاجموا قوة عسكرية رسمية بالأسلحة، كما أن مقاتلي الحشد في حال وجودهم فعلا فأنهم متهمون بخيانة الأوامر العسكرية باعتبارهم مقاتلين ضمن جهاز رسمي".

أحمد  أبو رغيف عين في منصب وكيل وزارة الداخلية للاستخبارات

ويضيف الزاملي لكن "بالطبع لن يتم محاسبة أحد، لأن هذه الفصائل أقوى من الدولة ومن القانون".

 

محاولة إقالة أبورغيف

ولم تصمت العصائب بعد هذه الحادثة، إذ أن نائبها في البرلمان، مهدي تقي، وهو قيادي في الفصائل المسلحة يحاول حاليا جمع تواقيع برلمانية لإقالة  أبو رغيف.

 

وقال، محمد مهدي، لقناة آسيا الفضائية إنه يريد استجواب وإقالة أبو رغيف بسبب تغييرات أجراها في خلية الصقور الاستخبارية، ويصف نقل الضباط في الخلية بـ"المؤامرة".

 

ويعد أبو رغيف حاليا، بحسب المحلل الزاملي "أقوى أذرع الكاظمي الضاربة" إذ أنه يقود الجهود الحكومية لمكافحة الفساد، وتمكن من إلقاء بعض المتهمين بالفساد بالسجن فعلا.

 

وكان رئيس الوزراء، مصطفى الكاظمي، قد قال في تصريحات صحفية إن هذا العام شهد ملاحقات للفساد هي  الأكبر منذ 2003.

 

ويقول الصحفي العراقي، مصطفى نظير، إن "أبو رغيف له الفضل الأكبر في هذا"، في إشارة إلى تصريحات الكاظمي بشأن مكافحة الفساد.

 

"أعداء"

ويبدو أن جهود أبو رغيف جلبت له عداء الميليشيات، التي اعتقلت خلية الصقور، التي يشرف عليها أبو رغيف شخصيا ويقدم تقارير عملها إلى الكاظمي مباشرة، عددا من المتهمين بالقتل والسلب في البصرة الشهر الماضي، منهم أعضاء ما عرف بـ"خلية الموت" المتهمة بقتل ناشطين وناشطات.

 

وقبل أشهر، استعرض في بغداد مسلحون تابعون لكتائب حزب الله، التي يعتقد أن "خلية الموت في البصرة" تابعة لها، وقاموا بالدوس على صور الكاظمي، وصور أبو رغيف دونا عن كل القادة الأمنيين العراقيين الآخرين.

 

ويقول الصحفي مصطفى نظير لموقع "الحرة" إن "أبو رغيف ربط مصيره بمصير الكاظمي، وهذه مجازفة، الميليشيات الآن تريد رأسه، إن لم يكن حرفيا فعلى الأقل إزاحته من منصبه".

 

ويقول مصدر قريب من مكتب أبو رغيف إنه "يعي التهديدات ويتعامل معها"، مضيفا لموقع  "الحرة" إن "أبو رغيف يحب العمل في خلفية المشهد".

 

ولم يعلق أبو رغيف أو مكتبه رسميا على خبر طلب الاستجواب، كما لم يرد النائب عن العصائب على محاولات موقع "الحرة" الاتصال به.

 

ويقول المحلل السياسي مرتضى جود الله إن "أبو رغيف سيكون من أكبر الخاسرين في حال لم يتم اختيار الكاظمي لولاية ثانية"، لكنه يستدرك "إلا إن تم اختيار بديل له من نفس الخط الذي يدعمه عمار الحكيم وحيدر العبادي".

 

ويضيف جود الله "هناك حاجة إلى المزيد من الأجهزة الأمنية التي لا تخشى تحدي الميليشيات، وفي الحقيقة ليس لدينا إلا القليل جدا".





مشاهدة 202
 
 
معرض الفیدیو
أقوي رجل في العالم
لا تقتربوا من هذا الرجل العجوز
فيل صغير يصطاد العصافير
تصارع على الطعام
لاتضحك على احد لكي لا يضحكوا عليك
 
 

من نحن | ارشیف | اتصل بنا

جمیع الحقوق محفوظة وكالة أنباء زاگروس

Developed By: Omed Sherzad