English | Kurdî | کوردی  
 
"الثروات الطبيعية" تنتقد لجوء "النفط" العراقية الى لغة التهديد والوعيد ضد الشركات العاملة في الاقليم
الإعلان
 
تصویت
معرض الصور
2022-06-28 [07:08 AM]

ZNA- أربيل


انتقدت وزارة الثروات الطبيعية في حكومة إقليم كوردستان ، اليوم الثلاثاء ، بشدة ، لجوء وزارة النفط العراقية الى استخدام لغة التهديد والوعيد ضد الشركات العاملة في القطاع النفطي في إقليم كوردستان ، مؤكدة ان هذا الأسلوب لايصب بأي شكل من الاشكال في مصلحة شعوب العراق وإقليم كوردستان ، وفيما اشارت الى انه يسىء لسمعة العراق في الأوساط الدولية ، شددت على ان لغة التهديد والوعيد هذه انتهاك صارخ لقواعد حماية الاستثمار الدولي.

 

وزارة الثروات الطبيعية في حكومة إقليم كوردستان ، قالت في بيان لها ، ان تواجد كبريات الشركات العالمية في مجال النفط والغاز والخدمات النفطية في إقليم كوردستان ، دليل على الخطوات الهامة والكبيرة التي اتخذها إقليم كوردستان الذي يزداد موقعه قوة يوما بعد يوم على خارطة الطاقة العالمية ، ونجاح حكومة الإقليم في سياسته وستراتيجيته في مجال النفط والغاز.

 

كما أشار البيان ، الى ان استقرار خطط وسياسات الكابينة الحالية لحكومة الاقليم في مجال النفط  والغاز والشفافية في التعامل مع هذا القطاع جعل من أعداء شعب كوردستان يحاولون دوماً عرقلة التقدم الحاصل عبر وضع المخططات العدائية سواءً عبر اصدار قرارات غير دستورية او باللجوء للاستهداف الصاروخي.

 

البيان أشار الى محاولة وزارة النفط العراقية الضغط على الشركات العاملة في مجال النفط والغاز في إقليم كوردستان لترك عملها في الإقليم ، كجزء من تلك السياسة المعادية للإقليم.

 

البيان ، شدد بالقول ، ان هذه الخطوة من جانب وزارة النفط العراقية لاتتماشى مع الدستور والقانون ومبادئ الفيدرالية والعقلية الاقتصادية والعلاقات بين الإقليم والعراق .

 

مردفاً ، ان هذا الانتهاك الجديد من جانب وزارة النفط العراقية لم ولن يؤثر على عمليات التنقيب وإنتاج النفط في إقليم كوردستان ، ولن يدفع بالشركات الى إيقاف عملها.

 

 





مشاهدة 145
 
 
معرض الفیدیو
أقوي رجل في العالم
لا تقتربوا من هذا الرجل العجوز
فيل صغير يصطاد العصافير
تصارع على الطعام
لاتضحك على احد لكي لا يضحكوا عليك
 
 

من نحن | ارشیف | اتصل بنا

جمیع الحقوق محفوظة وكالة أنباء زاگروس

Developed By: Omed Sherzad